مدونة ممارس صحي


bb0e6abf803002fccd62ed50c7cf7ef1

هنا كانت البداية .. وهنا .. أبدأ وأنطلق لمدونة جديدة بإذن الله ..

هنا كانت كثير من الطموحات التدوينة .. كثير من


الأفراح ..والأحزان ..

وسوف أتابع .. عل كلماتي أن تصل

لازلت كلماتي .. تخط عبر هذه المدونة الجديدة

www.saudimed.org

وأتشرف بزيارتكم .. وتعليقاتكم ..

شكرا لكل من ساعدني بالوصول لمدونتي الجديدة ..

شكرا لكم جميعاً على تشجيعكم المستمر ..

شكرا لكم جميعا على دعمكم ..

أخوكم ممارس صحي

�ملة خلو نمشيهن

صديقنا العزيز أبو مهند رفع الله قدرة كتب في مدونتة أن تعيش لتحكي حكاية جميلة وأرادنا أن ندشن حملة أجمل

فعلا .. هن بحاجة لمن يمشيهن .. لمن يتلمس حاجتهم .. لمن يرفه عنهم بعد عناء يوم طويل من الأولاد والعمل ومسؤولية البيت

شخصيا .. متضامن من الحملة قلباً وقالباً

وهذا الشعار البسيط أهداء لمن أراد المشاركة ..

خلو نمشيهن .. فهم يستحقون التمشيه والترفيه

ممارس صحي

image017 

 نحن نعيش في العصور الذهبية لأمتنا .. فقد صنعنا كل شيء .. من الأبره إلى الطائرة ، ولدرجة أننا تشبعنا من كثرة الأختراعات والمخترعين .. توصلنا .. لتكريم أجمل التيوس ,,

سبقتها مزايين البعاريين ، استغفر الله ، فأني أطلب العفو من اصحابها ، فهي مزايين الأبل ..

 

 

فقد دفعت الملايين ونصبت الخيام ،

ومهدت الطرقات ، ونظمت القصائد ..

وخطت العرائض .. كل ذلك في بهيمة !!!!.. في ماشية !!!!!!

 

يارب لا تؤاخذنا بما فعل السفهاء منا يارب العالمين .. لا تؤاخذنا بما فعل السفهاء منا يارب العالمين ..

 

 image018

يا ناس .. يا عالم .. يا هوووووووووووووووو

ارحمو عقولنا من هذه التعاسة التي أنتم بها .. ارحموا

فقرائنا بقليل مما تنفقون .. أرحموا اليتامى بقليل مما

تهدرون .. أرحموا الأرامل بقليل مما تسرفون .. 

 

 

لا أعتراض على حفلكم الموقر .. ولا أعتراض على تيوسكم الجميلة ، ولا أعتراض على اجتماعكم لأصلاح حال الماشية .. لكن … لا تسألوا لما حبس المطر!!! لا تسألوا لما العالم ينظر لنا .. نظرات الأحتقار والأزدراء .. ونتساءل  في ما  بيننا .. لماذا يحتقرونا ..

لآننا تركنا كل الدنيا بجمالها وزخرفها .. لأننا تركنا الحضارة التي نحتاج أن نبنيها وكرمنا التيس مبعج الوجهه ، وكأنه استغفر الله العظيم ..

قيل لي .. أن بعض هذا التيوس .. تباع في المزاد بمبالغ تصل إلى ثلاثمائة ألف ريال!!! وهي مبالغ تطعم حياً كاملاً من الفقراء لمدة ستة أشهر عندنا ..

blo

يا ناس .. يا هووووو

“لا يصلح الله ما بقوم حتى يصلحوا ما بأنفسهم” 

  فأنتم سبب حضارة الأمة .. وأنتم سبب فشلها وتخلفها ..ليس الطريق بيد أحد سوانا .. فأي الطرق نختار … ؟؟؟؟؟؟

المصدر: جريدة عكاظ

 

ممارس صحي

 

 

 

الأحلام في حياة الناس كثيرة … وخاصة الفئة الشبابية منا ، فكلنا يحلم يوما بمنزل الأحلام ..وكلنا يحلم بحياة سعيدة .. كلنا يحلم بأمور كثيرة .. وأحلامي بفضل الله تعالى بدأت تتحقق لم يكن صعبا تحقيقها .. لأني رجل أعشق الصبر…

 

 

 لن أطيل عليكم بالحديث .. فحلمي بسيط جداً أحببت أن أشارككم فيه ، حلمي أن أضع موسوعة ثقافية طبية مجانية وتكون في متناول الكل. الحقيقة بدأت بخطوات كثيرة .. وزوجتي العزيزة تساندي دائماً الا أن جهلي بكثير من الأشياء التي بدأت بخطوات جادة لتعلمها مؤخرا .. تحتاج إلى وقت كثير .. وهنا أطلبكم الدعاء بتسهيل هذا الأمر علي ..

 

أقترح أحد الأصدقاء المتابع للمدونات .. أن أكتب سلسلة من المقالات التثقيفية وأضعها في المدونة منها تسهل علي وضع تسلسل لما أريد صنعه في موقع الموسوعة الطبية ، ومنها يستفيد من يقرء هذه التدوينات.

 

كنت أفكر ببداية بسيطة ..ومن ثم أضع كل أسبوع مقالة تثقيفية صحية ، أتكلم فيها عن اشياء كثيرة قد تحدث لنا .. الكثير منا يجهل الكثير من الأمراض .. ويقال معرفة المرض هي نصف العلاج أن لم تكن كله..

 

أعتقد أن أحد الأسباب التي جعلتني أُدون أن أثقف من يقرء لي في الثقافة الصحية ، وهنا فرق بيننا وبين العالم الغربي أن الكثير منهم في العالم الغرلي يعوون أمراضهم بل قد يثقفون الآخرين المصابين بأمراض مثلهم عبر اجتماعات وروابط وجمعيات غير ربحية .. للأسف لدينا الكثير من الجمعيات الطبية التي بدات مؤ خرا في الوطن إلا أن لم يكن لديها دور ملموس في توعية حياة الناس بالأمراض المنتشرة .. وطرق العلاج ..

فكرت بتدوينتين   .. ثم أبدأ بعدها .. بتدوينات أخرى..

التدوينة الأولى سوف تكون بإذن الله عن التخدير الموضعي في الولادة الطبيعية ، وسوف يلحقة بإذن الله تدوينة ثانية عن التخدير الموضعي والعام في العمليات القيصرية ..

 

دعائكم لنا بالتوفيق وتشجيعكم هو غاية ما أتمنى ، اسأل الله أن يرزقني ويرزقكم الأجر والعافية

 

ممارس صحي

لفت نظري وأنا اقرء الأخبار اليوم في رويتر العربية .. دعوة السعودية لأجتماع لأوبك في شهر يوليو القادم ، وفيما يبدو أنها استجابه لزيارات الرئيس الإمريكي بوش والضغوط العالمية والمطالبات والمناشدات بتدخل السعودية ومنظمة الأوبك بالمساهمه  الأنتاج وبالتالي خفض الأسعار.

اليوم ما أن قررت السعودية زيادة الأنتاج في 2009 حتى هوى سعر البرميل لما يقارب 134 دولار

 

 

الحقيقة تذكرت مقولة الرئيس الفنزولي عندما سلم الرئاسة للملك عبدالله أنه استلم رئاسة منظمة الأوبك وكان البرميل بعشرة دولارت وهو يسلمه حينها وهو بمائة دولار. وعلى الرغم أن الرئيس الفنزولي حذر من مغبة استمرار التعاملات التجارية بالدولار هو والرئيس الأيراني أحمدي نجاد .. الا أن ربعنا طنشو هذه المقولة ..

وشكل النفط يبي يوصل لخمسين دولار ويصدق حدس شون تيلي مدير تحرير مجلة “فورتشن الإمريكية” الذي قال عبر تحليل نشرته CNN العربية.

واليوم هناك محاولات لخفض سعر البرميل الذي أبى أن ينخفض عن المئة دولار منذ أشهر طويلة وضل ما بين المائة وعشرين والمائة وخمسين دولار للبرميل .. في حين أن الدول الأوربية عللت أرتفاع البترول سوف يضر بالدول الفقيرة ! كما أيد وزير بريطاني لرويتر وأيدهم في ذلك وزيرنا للبترول النعيمي!.

….

زوجتي أم الفيصل تقرء معي الخبر ونحلله .. قالت طيب واحنا!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!! قلت يا زوجتي العزيزة .. نحن مالنا الا نشتري بلاط من أبو خمسة .. نبلط فيه البحر .. غيره مالنا الا مثل قولة مدرس من أخواننا المصررين “الزعوي = الضعوي”

 

 

اليوم تجري محاولات صاروخية ومستميتة للتعاطف مع الأقتصاد العالمي .. في وقت يجتاز فيه سعر طن الحديد ستة الآف ريال بدون أسباب واضحة أو حتى جهود لخفضة! وطحن في الأقتصاد الداخلي وحتى أن معالي الأمين رئيس الهيئة الملكية للجبيل وينبع قال أنه منزلة العامر يعاني من نقص الحديد ثم تداركوا وقالوا أنه مبنى الهيئة ما عندهم حديد يبنون به

 

 

حيرة نقع فيها نحن البسطاء في عمل المقارنات البسيطة التي تتاح لنا أن نعملها عن طريق الآله الحاسبة الرخيصة التي لا تحسب أكثر من أربعة أرقام ورغم التفكير العميق مع كاسة شاهي ناخذها ونحن مقهورررين على الوضع العام فتتداخل في أدمغتنا البسيطة الدولارات مع اليور ..

ونخرج بخلطة أسمنت عليها علامة أستفهام كبيرة تشير إلى أننا عاجزين عن الفهم   ..وماذا يحاك ..وماذا نصنع في الوقت الذي يصل فيه حليب الأطفال الرضع لقاربة الستين ريال! معللين بإرتفاع اليور ونسيان ديون البنوك بأرباح مركبة “، أستغفر الله اسموها قروض مرابحة إسلامية!! ” تذبح الناس على الطريقة الإسلامية لعشرة وخمسة سنوات من أعمار شباب الوطن.

لا نحتاج إلى تصريحات مثل تصريحات رئيس الهيئة الملكية ، ولا نحتاج إلى اعلان عن مدينة أقتصادية تحتاج إلى عشرات السنين ليقطف البعض وليس الكل ثمارها .. ولا نحتاج إلى زراعة استراتيجية في وطن غير وطننا بمائة مليون دولار! ..

 

..

ماذا نحتاج…

نحن نحتاج لقمة عيش بدون خوف وبدون دين ينتهك حرمات جيوبنا ..وحياة ..حياة .. فقط حياة ..وأمل حقيقي بمستقبل واعد هل هذا ممكن ؟ فنحن أيضا من الشعوب النايمة على عينها وماكلة تبن!

ممارس صحي

لا أدري عن السيدة وجيهة الحويدر في أي كتاب تاريخ تعلمت أو ُعلمت !! وعلى الرغم أنها “أحسبها” إنسانة متعلمة ولكني تأكدت اليوم أنهالم تجد شيئا في حياتها .. غير إجادتها لمقطع قيادة السيارة التي طالبت فيه بالسماح لقيادة المرأة ..

السيدة وجيهة الحودير اليوم حاولت أن تشوه التاريخ .. بل وأن تتطرف تطرفا خبيثا لتشوه صورة الاسلام أيضا .. ولتزيد الطين بله ، أتت بالحقائق كلها مغلوطه وكاذبة .. بل وناقصة ..

فطلبي اليوم للسيدة وجيهة أن تدخل محو الأمية لأني أجزم أنها تجاوزت السن القانونية للمدارس النظامية … على الأقل تتعلم كيف تسوق الحقائق ..وكيف تكتب الحجج ..

فالسيدة وجيهة الحويدر قالت “”استغفلونا ونحن صغارٌ وعلمونا ان العرب كانوا قبل الاسلام جاهلين وفاسدين ومنحطين. اخبرونا بأنهم كانوا يعيشون في حروب طاحنة، ويتقاتلون بسبب وبدون، وانهم قتلة ومتوحشين. ثم عرفنا انهم لم يكونوا كذلك ابدا، فقط فئة قليلة منهم كانت تفعل ذلك مثل سائر شعوب العالم في تلك الزمانات. الحقيقة التي تعمدوا اخفاءها عنا انهم كانوا يعيشون في اجواء الى حد كبير حرة وديموقراطية””

وعلى الرغم أن أشهر حروب الأرض على الأطلاق وأطولها على امتداد الأربعين عاما .. في الزمن الجاهلي كانت في ناقة!!! أربعين عام يقتتلون .. في ناقة!! أربعين عاما يتناحرون في ناقة!! واي حرية تلك .. وأي ديمقراطية .. يسوقها العصر الجاهلي في أربعين عاما من الحرب .. من أجل القضية الكبرى.. ناقة!!

واي إستغفال هذا الذي تدعية .. السيدة حويدر دعما لحياة الجاهلية عندما كان يعبد أحدهم صنما من تمر .. فإذا جاع .. أكله!!!! واي إستغفال هذا .. الذي تدعية السيدة حويدر نصرا لحياة الجاهلية عندما كانوا يقاتلون بعضهم بعضا لكي يقتاتوا كالبهائم !! فهل تريدين الرجوع لتلك الحرية والديمقراطية!!! فقد أسفت حقا لعقليتك هذه..

وإنتصارا للنساء .. أرادت السيدة حويدر أن تنتصر للنساء حتى في الجاهلية !! فقالت أنهم يتزوجون بآخرين غير أزواجهم .. تعبيرا عن صاروخ أرض جو مع احترامي لك يا استاذة أو مثل ما يقول الأطفال أرنب وش كبره..

فالزبير ابن العوام رضي الله عنه .. لم يكن لقيطا ، واستغفر الله أن تكون الصحابية صفية ابن عبدالمطلب رضى الله عنها عمة رسول الله صلى الله عليه وسلم ..أن تكون زانية!! بل هي سيدة عفيفة .. شريفة .. شرفها الله من نسب شريف ,,, فأنت اتهمتيها .. اتهاما … أخشى أن يكون غباء وجهل .. وتطرف غريب من استاذة نحسبها ترعى التطوير واعطاء حقوق المرأة .. فأي حقوق هذه باتهام عمة رسول الله صلى الله علية وسلم ورضى الله عنها بالزنا؟؟!!

افتراء هذا الذي تقوليه وكذبا على التاريخ لم نقرأه ولم نتعلمة.. الا أن كنتي درستي في المريخ .. فيجوز أن تكون المناهج مختلفة ..

أما عمرو ابن كلثوم ..فقد كانت أمه ليلى بنت المهلل ابن ربيعة .. أحد أشرف القبائل في ذلك العصر !! ولو كانوا هنا اليوم لأقاموا عليك حد السيف .. ليس لأتهامك بأن عمرو ولد لقيطا .. بل بسبب تأنيثك لابن كلثوم .. بن مالك بن عتاب .. فابن كلثوم رجلا وسيد الرجال بشجاعته المعروفة

أما زهير ابن أبى سلمى .. ولعل السيدة حويدر .. سقطت هنا حتى في قواعد اللغة العربية ، ولا أدري أن كانت أنهت المرحلة الأبتدائية أم لا .. فابن ابي سلمى ليس الا رجلا مكنى! وابي هنا للكناية لا للتأنيث .. يعني أنا اللي ما أعرف لغة عربية عرفتها ..

أتدرين يا سيدتي .. أنني أكتشفت أنك ليست فقط متطرفة .. بل جاهلة حتى في معاني اللغة العربية … فضلا عن محاولتك الفجة لتزوير التاريخ !!

قالت السيدة وجيهة أن الجاهلية قد كرمت المرأة .. أما الاسلام فلم يقدم شيئا أبدا .. ولأذكرها فقط بالعصر الجاهلي الذي ذكر التاريخ أن المرأة كانت فيه سقط من متاع تباع وتشترى !! بل حتى لم تكن المرأة تورث فأذا مات زوجها .. ورث ابنها .. أو اوليائه كأبوه أو عمة .. أو جده .. وتنتقل المرأة للوارث مثل بقية ما انتقل!! أهذا ما تريدين؟ والقرآن ذكر هذا شاهدا على حضارة الجاهلية .. “

( وَإِذَا بُشِّرَ أَحَدُهُمْ بِالأُنثَى ظَلَّ وَجْهُهُ مُسْوَدًّا وَهُوَكظيم يَتَوَارَى مِنَ الْقَوْمِ مِن سُوءِ مَا بُشِّرَ بِهِ أَيُمْسِكُهُ عَلَى هُونٍ أَمْ يَدُسُّهُ فِي التُّرَابِ أَلاَ سَاء مَا يَحْكُمُونَ )

أتريدين تاريخا ..وشاهدا أكثر .. من التاريخ الذي أوثقة الله سبحانه وتعالى.. بل ن حتى القصاص لم يكن يقتص من رجل قتل امرأة .. بل كان يعفى من الدية أيضا!! هل هذه الديمقراطية التي لم يعلمونكم إياها في العصر الجاهلي!!

والاسلام قرن المرأة بالرجل فقال سبحانه وتعالى في سورة الحجرات (يَا أَيُّهَا النَّاسُ إِنَّا خَلَقْنَاكُم مِّن ذَكَرٍ وَأُنثَى وَجَعَلْنَاكُمْ شُعُوبًا وَقَبَائِلَ لِتَعَارَفُوا إِنَّ أَكْرَمَكُمْ عِندَ اللَّهِ أَتْقَاكُمْ إِنَّ اللَّهَ عَلِيمٌ خَبِيرٌ )

فساوى بيننا .. وقرنا بكم ..

والرسول صلى الله علية وسلم قال “النساء شقائق الرجال” رواه أحمد وابو داود وصححة الألباني..إليس من العدل أن تعدل السيدة وجيهة الحويدر حتى أن كانت لا ترى أن الدين الإسلامي المعتدل هو الذي أعطى المرأة حقوقها غير منقوصة!! أم هو جهل وتشوية!!

وذكرت الأستاذه وجيهة الفتوحات الأسلامية .. واتهمتهم بإنتهاك الحقوق والقتل والدمار !! ولا تدري إن معظمها لم يكن فتوحا عسكرية بل كانت من حسن معاملة المسلمين وصدقهم وأمانتهم !! واستغرب هنا .. الجهل القاتل عند السيدة الحويدر رغم أننا في القرن الواحد والعشرين والتكلنولوجيا والعالم والتاريخ كله بضغطة زر!

الا تدري السيدة الحويدر أن القادة المسلمين كانوا يوصون جنودهم بألا يقطعوا شجرا ولا يقطفوا ثمر!! ولا يقتلوا طفلا ولا امرأة ولا مسن!! بينما محاكم التفتيش التي حاولت السيدة حويدر دغدغة مشاعرنا بطيب المسيحية .. وعظم دين اليهودية .. فمحاكم التفتيش يا سيدتي قتلت ملايين المسلمين عند سقوط الأندلس بل اجربت من بقى للتحول إلى المسيحية .. بحد السيف! وأطلال أسبانيا .. اعتقد انها خير شاهدا على هذه الوقائع!!

ودعيني أقول لك ماذا تقول المسيحية المحرفة .. في الكتب المنسوبة زورا لله .. دعيني أقول لك ماذا تقول عن المرأة .. فهم كانوا مختلفين .. هل المرأة انسان أم لا؟ وهل لها روح … أم لا .. أما اليهودية .. واخشى بعدها أن تتهمني السيدة حويدر بمعادة السامية .. الا أنهم كانوا يقولون أن المرأة لعنة للأنسان سببه الغواية ونجسة في حيضها .. ويجوز أن لأبيها أن يبيعها متى شاء!!

فهل يكفى .. أم نحتاج أن نقرء سماجة وكذب وتطرف غريب من السيدة وجيهة الحويدر!!

الردة!!

السيدة وجيهة حويدر تعاتب أبا بكر رضى الله عنه في حربه مع المرتدين ، اذكرها بقول صلى الله علية وسلم “من بدل دينة فاقتلوه” رواة البخاري ومسلم.. والفرق هنا أن الاسلام لا يجبر أحدا على الدخول بالدين ، فالدعوة هنا بالحسنى والموعظة الحسنة فالأسلام وضع الشرط لأقامه الحد على المسلم فقد قال صلى الله علية وسلم ” لايحل دم المرىء المسلم الا لثلاث ، زنا بعد إحصان ، وقتل النفس التي حرم الله بغير حق ، والتارك لدينة المفارق للجماعة”

الحجاب..

وهنا في إعتقادي .. كل الحوسة والزوبعة التي ارادت السيدة وجيهة الحويدر اثارتها .. فقط لطرح هذه الأسطر التي قالت السيدة وجيهة أن الحجاب ليس واجبا ولا يلزم تغطية الشعر الا في الحج والصلاة.. والغريب أن الحجاب هو أحد الأمور التي اتفقت عليها كل المذاهب .. حتى المذهب الجعفري الذي تنتمى له السيدة وجيهة …

فالله سبحانة وتعالى قال ” وَقُل لِّلْمُؤْمِنَاتِ يَغْضُضْنَ مِنْ أَبْصَارِهِنَّ وَيَحْفَظْنَ فُرُوجَهُنَّ وَلَا يُبْدِينَ زِينَتَهُنَّ إِلَّا مَا ظَهَرَ مِنْهَا وَلْيَضْرِبْنَ بِخُمُرِهِنَّ عَلَى جُيُوبِهِنَّ وَلَا يُبْدِينَ زِينَتَهُنَّ إِلَّا لِبُعُولَتِهِنَّ أَوْ آبَائِهِنَّ أَوْ آبَاء بُعُولَتِهِنَّ أَوْ أَبْنَائِهِنَّ أَوْ أَبْنَاء بُعُولَتِهِنَّ أَوْ إِخْوَانِهِنَّ أَوْ بَنِي إِخْوَانِهِنَّ أَوْ بَنِي أَخَوَاتِهِنَّ أَوْ نِسَائِهِنَّ أَوْ مَا مَلَكَتْ أَيْمَانُهُنَّ أَوِ التَّابِعِينَ غَيْرِ أُوْلِي الْإِرْبَةِ مِنَ الرِّجَالِ أَوِ الطِّفْلِ الَّذِينَ لَمْ يَظْهَرُوا عَلَى عَوْرَاتِ النِّسَاء وَلَا يَضْرِبْنَ بِأَرْجُلِهِنَّ لِيُعْلَمَ مَا يُخْفِينَ مِن زِينَتِهِنَّ وَتُوبُوا إِلَى اللَّهِ جَمِيعًا أَيُّهَا الْمُؤْمِنُونَ لَعَلَّكُمْ تُفْلِحُونَ”

والخمار واضح في اللغة العربية .. وهو غطاء الشعر .. وذهب البعض أنه غطاء الوجه ولكن الراجح أنه غطاء الوجهه وللسيدة حويدر أن ترجع لمعجم اللغة العربية … لكي تفهم ابجديات اللغة ..

الكذب في قول الحقائق واستغلال الشهرة في قلب الوقائع لهو تشوية للثوابت الجميلة التي تعلمناها .. ونعتز بها كمسلمين معتدلين .. لست عالما ..ولست حتى طالب علم ديني ..ولكني مسلم معتدل .. استغرب من السيدة حويدر هذا الطرح المتطرف والأيدلوجية التي أشعرتني بالغثيان ..

السيدة وجيهة اشبة أن تكون تقيأت بكلام لا يعد إلا هلوسة جاهلة ..

والغريب أنها صدرت من شخصية كنت اقدر واحترم فيها المطالبة بحقها وحق كل السيدات بقيادة السيارة وهي أبسط حقوق قد تعطى لسيدة تعمل أو سيدة تريد إيصال اولادها للمدرسة!! لكن مقالها اليوم لم يكن الا استغفالا لحقائق أرادت السيدة حويدر التشويه ..

فعفوا ..وجيهة حويدر ..لم اعد احترمك!!!

رسالة من أفياء إلى وجيهة الحويدر

ممارس صحي

لم يبقى لوزاة الصحة إلا توزيع السلاسل للأمهات الوالدات .. فالصورة اعلاه معبرة جدا على خوف أم من خطف مولودها .. فقامت بربطة بسلسلة ذهبية اللون .. خوفا على فلذة كبدها من الخطف!!

لم أجد تعليق مناسب .. مع ما نشرته جريدة الوطن بتاريخ 8 ابريل 2008 وتناقلتة الكثير من المنتديات وقتها ..

أردت اسمع تعليقاتكم وخلونا ..نقرء أجمل تعليق على الصورة J

مدونات ذات صلة

محمد الداود

عبداللة الأسمري

مدونة مساعد

رائعة الأخ تميم

أخونا الرائع تميم مرة أخرى في اللحق أخوك يا معالي الوزير

فضفضة تدوينة رائعة عن مواعيد المستشفيات

أفياء تتساءل ماذا لو عينت وزيرا للصحة

ممارس صحي ..

الصفحة التالية «