حقيقة لم أرغب في طرح مثل هذا الموضوع إلا أن مشاهدتي للوحة على المبنى القديم لوزارة الصحة .. وبجانب أطلال أو من تبقى من مستشفى صحاري القديم أو ما كان يعرف بمستشفى الدرن والأمراض الصدرية .. الأعلان كبير جدا.. لدرجة أن مستخدمي مطار القاعدة والصالة الملكية .. يرونه وهم في الطائرات المحلقة جوا ولا يحتاج كابتن الطائرة أن يقول اطفوا السجائر أو امتنعوا عن التدخين فقط يطلب من الركاب مشاهدة نوافذ الطائرة لمشاهدة الإعلان الكبير …. !!

وأعتقد أن الإعلان على ذلك الجدار العتيق .. وضع لهذه الغاية ..ولهذه الغاية فقط … فلم أشاهد لوحة أخرى مع أني مترت الرياض بحثا عن لوحات تحمل ذات المعنى .. فلم أشاهد إلا لوحة صغيرة جدا على الدائري الشرقي .. وصدقا حتى لا أدخل في دائرة الكذب أنني لم أذهب إلى الشميسي \ البطحاء .. فقد تكون وزارة الصحة توقعت أن شبابنا يقضى الويكند هناك .. بجوار أخواننا من الهنود والبنجلاديشية .. فقد يكون وضعوا هناك لوحات .. لم أراها

على الرغم أنني مدخن .. إلا أنني ارى أن هذا الإعلان والحملة التي دشنتها وزارة الصحة على هذا الجدار اليتيم عن غيره في مدينة الرياض وما جاورها .. يعد ليس إلا ملصقات حائط تريد وزارة الصحة أن تداعب بها شركات التبغ لا أكثر ..

فالقضية التي قالت وزارة الصحة أنها رفعتها على شركات التبغ تطالب بتعويضات مالية كبيرة لم تتعدى أدراج مكاتب القضاة فلا الشركات حضرت ..ولا القضاة ارادو إكمال القضية …

والمسألة لا تحتاج إلى قضايا .. فهي جدا سهلة ..ولا أدري لماذا دائما .. نصل ونفكر بطريقة جحا عندما سأل عن مكان اذنه ..

وزارة الصحة جهة حكومية .. ومعالي الوزير حفظة الله لنا كل يوم أثنين يجتمع مع بقية الوزراء حفظهم الله وأدام ظلمهم .. استغفر الله أقصد ظلهم .. علينا .. رازين بالبشوت في كل أجتماع .. والمسألة ورقة عمل بعمل ضريبة على تجارة التبغ جزء من هذه الضريبة يذهب إلى وزارة الصحة .. وبكذا تفوز وزارة الصحة بدون قضايا وبدون وجع راس وتضع الحملات وتنظم الدعايات بقدر ما تريد..

وإذا كان معالي الوزير يخشى عدم موافقة وزير المالية بحكم أنه يسن قوانين الجمارك ، ووزير التجارة بحكم أنه يضع قوانين التجارة .. فعلية بمعاملة تحمل الوسم الوطني وهو ملف أخضر علاقي .. ويدزها بالبريد الممتاز إلى مجلس الشورى قدس الله قبة مجلسهم الموقر وادام عليهم البروده والبطانيات والنوم الوثير تحت قبة البرلمان طالبا أقرار هذه العملية .. والسادة أعضاء مجلس الشورى كلا يعني يحمل شهادة الدكتورة ما شاء الله عليهم ولا يخفى عليهم أن المملكة تصرف سنويا ما يقارب الستمائة مليون ريال سعودي على السجائر .. وأن الشعب السعودي هو الرابع على مستوى العالم بشراء واستيراد التدخين.. فسوق يقرون على الأقل بضرائب وقوانين تمنع بيع الدخان للقصر …

أكيد .. أن كان سعر العلبة لا يتجاوز الستة ريالات .. وبالتالي فهي في متناول الطفل أبو ست سنوات أن يشتريها ، وخاصة أن ليس هناك نظام يضع من يبيع التدخين للقصر تحت دائرة القانون.

يا سادة يا كرام …

التدخين .. الذي يعد السبب الأول للموت على مستوى العالم ومن بعده تأتي السمنة .. ولكن …. وزارة الصحة ارادت مكافحة التدخين عن طريق ملصقات لا تسمن ولا تغنى من جوع سوى أنها هدر من المال العام

وزارة الصحة ارادت مكافحة التدخين .. عبر هذا الملصق وعبر موقعهم الذي كان آخر اعلان فيه عن مكافحة التدخين سوف يكمل سنة بعد عدة أيام وهذا هو الموقع 31\5\2007 .

وزارة الصحة لم تنشأ مراكز لمكافحة التدخين سوى الجمعيات ((خيرية)) الموجوده وهي جمعيات تعتمد على التبرعات والهبات لا ميزانية معتمدة من وزارة الصحة \ وزارة المالية !!!

القيام بحملة إعلانية يبدأ من تجمعات الشباب أولا ، كما تفعل شركات التبغ التي تصل لكل شاب وتهدية رحلة مجانية وسجائر وحفلات .. الحملة الإعلانية لا تكون بمجرد ملصق أخرجه شخص على برنامج الفوتوشب بل هي بالوصول بكل الوسائل سواء الصحف او المجلات التلفاز والأذعة ..

وأخيرا

ما رأيكم أن ننفذ حملة جميع المدونين .. ونقول بها لا للتدخين لنرى التأثير والفعالية على فئة الشباب والشابات الذين ابتلوا بهذه المشكلة .. وأنا أولكم

دمتم بلا تدخين

ممارس صحي

Advertisements