ادعو لهديل

ها أنذا أقف على عتبات اسبوع الصمت الثالث ..

أقول لكم : يقولون .. “لانستطيع أن نصنع لها شيئا” .. فأزداد تشبثا بالسماء ..!

لغة الخطاب قاتلة، تزرع أنصال ألا ف الاسئلة، في قلب مثخن .. ولا ثمَة لديهم ، إلا لغة اليأس.

قلت لهم : سأظل واقفا عندها، على قدم واحدة .. وأدعو ..! مادام قلبها ينبض، فسأبقى منصتا له .. ” وأفوض أمري إلى الله” .

ربنا مسنا وأهلنا الضر .. وأنت أرحم الراحمين ” .

: ” وكم لـلــه من أمـر خفي

يَدِق خفـاه.. عن فهم الذكي

وكم من أمـر تُسَاءُ صباحاً به

وتأتيك المسرة في العشي

وكم يسر أتى من بعد عسر

يفرج كربة القلب الشجي

إذا حارت بك الأقدار يوما

فثق بالواحد الفرد العلي

يسألني كثير من الأحبة عن التفاصيل ..! ما فائدة التفاصيل .. إذا كانت تؤدي إلى نفس النتيجة ..؟!

فليعذرني الأحبة الذين يتصلون ، ولا أرد عليهم .. لا أستطيع أن أرد، ما بي طاقة للحديث، ولا لوجع الاسئلة ..!

أريد أن أطلب منكم طلبا . من يعرف أحداً يستحق الصدقة، فليرسل رقم حسابه لي، وتعريفا به.

على بريدي malhodaif@gmail.com
أو على جوالي : 0505209428

هذا ما احتاجه منكم ..

وما تحتاجه هديل : الدعــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــاء ..

دمتم .. بكل الجمال الذي غمرتونا به

هذه رسالة أخونا الصابر الدكتور محمد الحضيف كان الله في عونه ونسأل الله أن يكتب الشفاء لأختنا هديل ، وأن يرجعها لأهلها ولأصدقائها ومحبيها

المصدر مدونة هديل شفاها الله

ونقلها الأخ محمد ملياني أيضا

ممارس صحي

Advertisements