لم أرى في حياتي عائلة تتوالى الأحزان عليها وتصبر مثل عائلة الحضيف ، ولم أرى جلدا وصبرا وقوة مثل ما اراه دائما في الدكتور محمد الحضيف ..

ذكر الأخ ماشي صح في مدونته نقلا عن بعض المدونات أن الأخت المدونة هديل محمد الحضيف

أنها وجدت من قبل والدها في غيبوبة وتم نقلها في المستشفى وتوقف القلب والتنفس عندها حين وصولها المستشفى وتم إدخالها العناية المركزة.. وحسب ما قالت الأخت عائشة القصير صديقة المدونة هديل أن وضعها لازال غير مستقر

اسأل الله العظيم رب العرش الكريم أن يشفيها .. ويرجعها للأحضان والديها بالسلامة .. اللهم أكتب لها الشفاء والعافية.. اللهم أنك تعلم أن عبدك الفقير محمد الحضيف قد ابتلى وصبر .. فخفف مصابه .. ولم شتاته .. وأسعده بابنته يارب العالمين..

ممارس صحي

تحديث الأربعاء 1644

قرأت أن الأخت هديل تم نقلها البارحة لمستشفى الملك فيصل التخصصي من مستشفى التأمينات نقلا عن الأخ أرقى من الجسد

ولم استطع تأكيد الخبر حيث أن الدكتور محمد لا يجيب على جوالة .. كان الله في عونه

تحديث يوم الأربعاء 1101

كما صحح لي الأخ الفاضل أرقى من الجسد ، أنه لازالت المحاولات لنقل الأخت هديل لمستشفى الحرس الوطني ، ولازلت الأخت في مستشفى التأمينات كما تفضل وأكد لنا الخبر ..


تحديث يوم الخميس 1636

الأخت عائشة القصير تكتب رسالة جميلة بخصوص هديل.. علنا نقرؤها .. ونترك لحظات الإندفاع .. نشرها الأخ عمار في مدونتة عمار توك

تحديث يوم الجمعة 0944

أنه يوم الجمعة وهو اليوم الخامس الرابع الذي تبقى فيه أختنا هديل محمد الحضيف تحت الغيبوبة وتحت أجهزة التنفس الصناعي والأدوية الداعمة .. أنه يوم الجمعة الذي قال صلى الله علية وسلم في الحديث عن ابن هريرة رضي الله عنه ذكر يوم الجمعة فقال :” فيه ساعة لا يوافقها عبد مسلم وهو يصلي يسأل الله خيرا إلا أعطاه إياه وقال بيده يقللها يزهدها
” فالله الله بالدعاء .. لأختكم .. نسأل الله أن يرجعها لأهلها سالمة معافاة ..

تحديث يوم السبت 2020

قال والد هديل الدكتور محمد الحضيف بالأمس بالساحات العربية

السلام عليكم جميعا ..

حين تحدثت هديل عن نفسها، في ” باب الجنة ” .. قالت :

” حكت الحمامة . . فكنت أنــأ ” ..!

منذ يوم الاثنين .. لا ثمة يمام في سمائي، ولا ( هديل ) ..!

هديلي في منزلة ( برزخية ) ، ونحن معلقون بأسباب السماء . نشرب الدمع، ونقتات الحزن .. ونمد .. لمن أمره بين الكاف والنون ، رجاءات : ” ادعوني أستجب لكم ” .

شكرا .. شكرا عميقا لكم .

أصبحت قلوبكم أشرعتنا، ودعواتكم رياحاً .. نمخر بها عباب المحنة، ونقاوم عواصف الحزن والفجيعة .

سنظل نمد للسماء أيدٍ، وللعرش أفئدة .. موقنين برب قريب مجيب . يستحث خطى رجائنا .. الأمل به سبحانه .. ثم حبكم الهائل الجميل ..

مؤمنٌ .. سنلتقي جميعا، عند ( سدرة ) ابتسامة هديل ، تحكي لنا، على ضوء سنا ثغرها .. كما هي عادتها، عن الجمال كيف يتشكل : حباً، وقلباً واحداً، وألوان قزح .. ومناغة أطفال .

مؤمنٌ أنــا ، أني سأغسل بالألق، الذي طالما بثته هديل في حياتي .. كل ملوحة الدمع الذي غمسني فيه، ( سكونها ) المفاجيء ..!

شكرا لمن دعى، شكرا لمن تصدق، شكرا لمن سأل .. دمعُ عيني، وصلوات في الأسحار ، ومكانة في القلب ، لمن فعل ذلك كله ..!

لك الله يا دكتور فقد علمتنا .. إبجديات الصبر …

تحديث يوم الأحد اليوم السادس لهديل 1118

وعذرا على التأخير

كتبت والد الاخت هديل .. الدكتور محمد الحضيف هذا المقال :

ماذا يصنع بك المؤشر ..؟!
أمس .. انخفض مؤشر الضغط وضربات القلب ، المكلف بمراقبة قلب هديل، إلى فوق الـ( 60 ) بقليل ..! تعلمنا منهم ، أن نزول المؤشر دون الـ(70) .. نذير خطر ..!!

صرت أتابع المؤشر، وأنظر إلى عيني هديل المغمضتين . كان يصعد ويهبط بدرجة أو درجتين ..! من كان يمشي على الحبل، الممدود بين قمتين وتحته قرار سحيق ..؟ بالتأكيد .. ليست هديل الغائبة في سماوات ربها .. وتعدني بالعودة ، كلما ارتفع المؤشر . قلبي هو الذي كان يتأرجح ..! قلب الأب الذي كانت هديل .. ومازالت مشروعه الأجمل .

هذا حديث ..!

الحديث الآخر : (هم) يراهنون على موتها .. وأنا أراهن على حياتها ..! هم يتكئون على أجهزتهم .. ويتأملون غيبوبتها العميقة ، بقراءة أرقامهم ، وانطباعاتهم ..! لذلك .. لا يريدون نقلها لمستشفى حكومي ..!

وأنا أراهن عليه وحده ..! أراهن على من خلق هديل، وقال : “أدعوني أستجب لكم ” . ما كان عبثا أن يقول سبحانه ذلك، ويرد أكف الآلاف، الذين هرعوا في صلوات الأسحار يدعون لها ..! ولا أولئك الذين امتدت أيديهم الكريمة بالصدقة عنها .. وهم لا يعرفونها، إلا من خلال حب الناس لها .. وهي تستحق أن تحب ..!

منذ الاثنين .. ونحن نستجدي نقلها لمستشفى حكومي ..! لكن المحن، تعري المواقف . بعض (أصدقائنا) الأطباء ، حسبوها بطريقة مختلفة : هديل بنت محمد الحضيف ، ليست خادمة في أحد القصور ، ليتم تخصيص سرير لها في مستشفى حكومي ..! ولا يدخل والدها في حساب الربح والخسارة .. والمصالح، لتتم ( خدمته ) من أجل مصلحة مستقبلية محتملة ..! محمد الحضيف مجرد إسم (معروف) فقط .. لكنه بدون (رصيد) من أي نوع . لذلك كانت الإجابة دائما : ما عندنا سرير ، وما نقدر نقدم لهديل أكثر مما تحصل عليه الآن ..!

أصحاب الرواتب العالية من الأطباء ( التنفيذيين) .. لايعنيهم أن يدفع محمد الحضيف، فاتورة كبيرة في مستشفى خاص . لأن محمد الحضيف ، ليس مصلحة محتملة . لذلك .. ظل الرد التقليدي، المغلف بلغة مهنية : وضعها صعب .. ونحن بحاجة السرير ..! لا بأس .. لا يوجد سرير في بلدي،الذي يبيع برميل النفط بـ ( 118 ) دولار ..!

لابأس ياهديلي .. ستنهضين ، بإذن واحد أحد .. دون أن تحتاجي للتنفيذيين، الذين يركضون لخدمة خدم القصور . ستنهضين .. بإرادة الذي يحيي العظام وهي رميم ، دون أن تكوني من ( المحظيات ) ..!

ستنهضين من غيبوبتك الجميلة .. لتقولي : أبي .. أمي .. إخواني ، أحبابي كلكم ، كنت نائمة ! كنت امتحن صورة من صور القبح في بلدي ..! أبي .. حبيبي ، دمعك هذا .. تعال أسكبه على رأسي .. نخب فرح .

لا أدري ماذا علني أن أعلق يا دكتور .. فعلا حتى في أشرف المهن على وجهه الأرض في بلادنا … تمتزج فيها الحسابات .. والمؤشرات ..

لكن وأنت سيد من علمنا ذلك … فالله موجود وهو أكبر وأعلم بحالها … فليس بعد الله …… شيء

أخوك الصغير ممارس صحي

إرتباط ذا صلة من الأخ المدون جهاد

تحديث اليوم الثامن الثلاثاء .. وهديل لا زلت في غيبوبة لم تبارح مكانها ولم تنقل لمستشفى متقدم للعلاج

ونقل المدون الرائع الأخ أرقى من الجسد كلام الدكتور محمد الذي أبكاني وجعلني انظر لبلدي بحسرة

للأسف يا دكتور .. للأسف .. أننا نعشق وطنا يكرهنا

آخر كلام الدكتور محمد الحضيف …

تحديث يوم الخميس 1836

بعد تسعة أيام من الغيبوبة .. بعد تسعة أيام من ضغط المدونيين في مدوناتهم .. وكلمات .. أخي الكبير الدكتور محمد الحضيف

وأختنا هديل .. أصبحت حديث المجالس .. تلك الإنسانه التي حازت على درجات التفوق والمكانة العلمية والأخلاقية وفي دولة

تعتبر من أغنى الدول .. وتقف كل المستشفيات .. موقف الضد عن قبولها واعطاءها العلاج المتقدم التي تستحقة حالتها

نقلت الحمدلله بعد كل هذا الزخم الهائل .. وساعات الأنتظار الصعبة على أهلها .. وأصدقاءها .. وأخوانها والعالم أجمع

نقلت .. في يد من أثق فيهم شخصيا .. ولا أزكيهم على الله ولكني أحسب أن الأخوة في مدينة الملك فهد هم شباب على أعلى مستوى من المسؤولية والخوف من الله .. نسأل الله أن يكونوا اداه خير .. لإرجاع هديل لأهلها وللعالم الذي افتقدها ..

مصدر ذا صلة العربية نت

المدونون يدونون بالدعاء لهديل

..

زميلتنا هديل في العناية المركزة … دعواتكم

عاااااااااجل دعواتكم لهديل

هديل الحضيف في العناية المركزة

هديل .. في العناية المركزة .. ادعولها

ادعواا الهديل الحضيف

المدونة (هديل) في العناية المركزة

اللهم اشف هديل شفاء عاجلا غير آجل..

دعواتكم لهديل

هديل الحضيف في العناية المركزة ،، الدعاء ،!

Blogger Hadeel in Danger

هديل الله يقومك بالسلامة يارب

ابنة الدكتور محمد الحضيف في غيبوبة

هديل بحاجة لدعائكم

المدونة هـديـل الحضيف

الاخت هديل في العناية المركزة – دعواتكم لها –

هُدهُد ..

دعائكم لهديل

أختنا المدونة هديل الحضيف بحاجة إلى دعاؤكم

اختنا هديل بحاجة لدعائكم

Pray for Hadeel

يا حي ياقيوم اشفي هديل

أسأل الله رب العرش العظيم أن يشفيك يا هديل ..

هديل الحضيف في العناية المركزة

ادعوا لها

أختنا هديل ..

هديل بحاجه لدعائكم !

اللهم اشفي هديل الحضيف

هديل الحضيف في المستشفى

شفاكِ الله ياهديل

لك الله ياهديل

هديل .. من أجلك عدت

هديل .. عودي إلينا

في الروضة الخضراء يا هديل

شافاك الله ياهديل : (

Advertisements